لقاء خاص في باريس يوم 12  9  2015 لذكرى الاب توما بوا

 

Thomas BOIS 1900 1975

l-419

unnamed (2) 

 

 

في صيف عام 1975 كنت بزيارة الى باريس قادما من مدينة " نيس"  حيث كنت طالبا في جامعتا. اردت اللقاء بالأب توما بوا المستشرق الكبير المختص بالأدب والتراث الكري. أبلغني الإباء الومنيكان بانه مريض جدا ومن الصعب رؤيته. وبعد أسابيع قليلة في شهر سبتمبر من عام1975 توني مستشرقنا

وبعد مرور أربعين سنة على وفاته طلبتُ من المعهد الكردي في باريس بان يُقام له أمسية خاصة تخليدا لأعماله الجليلة ومحبته للشعب الكردي  ومودته لشعبنا اذ تعلم لغته "السورت". وافق رئس المعهد "كندال نيزان" على طلبي وطلب من "جويس بلو" المختصة في حقل الادب الكردي والعالمة في تاريخ وتآليف "الاب توما بو" بتحضير أمسية خاصة لتكريمه. قمنا كلينا بتنظيم برنامج الأمسية واقترحتُ بان يساهم سيادة المطران يوسف، مطران كركوك وسليمانية بإلقاء محاضرة حول هذا العالم. وعندما طلبت من سيادته وافق للحال

  تكلم أولا سيادة المطران يوسف توما عن حياة ونشاط " الاب توما بوا" تم تطرقت الأستاذة القديرة جويس بلو عن مؤلفاته

وأخيرا تكلمت عن دور الإباء الدومنيكان في بلاد الرافدين بخصوص التربية واهتمامهم بلغة شعبنا السورت مثل العالم الاب "جاك ريتوري" 1841  1921 تم" الاب توما بو"ا ببحوثه ونشر التراث الكردي وأيضا المستشرق الشهير "موريس فيي" 1914  1995 الباحث والمختص بتاريخ مسيحيي بلاد الرافدين. واشترك السيد جوزيف اليشوران بتسجيل والتقاط صور لتخليد هذه المناسبة. وختمنا الأمسية بكاس من النبيذ اللذيذ، متمنين للشعب الكردي الرفاهية والعيش بالسلام وبالحرية لشعبنا المظلوم.

افرام عيسى يوسف

12  9  2015